الرئيسية \ الصفحة 9\
  الافتتاحية  
الرهانات الدولية والحشد الدبلوماسي -

   دعوة روسية أمس أطراف المعارضة السورية للحوار في موسكو مع السلطة السورية جاءت تكريسا للانقسام الدولي، ورغم أنها أول دعوة تأخذ طابعا تنفيذيا لكنها في المقابل شكل ورقة واضحة أمام الحشد الدبلوماسي الموجود في مجلس الأمن من أجل جلسة اليوم، فالتوازنات تبدو دقيقة للغاية ومن الصعب رسم ملامح حلول في ظل صراع لم يعد يحمل معه أي هوية مرتبطة بنوعية التحولات التي اجتاحت الشرق الأوسط بداية العام الماضي.

المزيد -

((طبخة دولية)).. -

لا بد من سيناريو ما حتى تصل الأزمة في سورية إلى مرحلة "التفكيك"، فما حدث منذ عشرة أشهر أقحم دولا وسجل مواقف حادة، واحتدم الصراع على التراب السوري وسقط ضحايا من كل الأطراف،

المزيد -

روسيا من جديد... -

   المعركة السياسية القادمة ستكون أكثر حدة لأنها ستنعكس داخل سورية في تزايد العنف، فالجميع يريد طرح أوراقه لأن الزمن لا يحمل الكثير من أجل حسم المعركة دوليا ولكن عبر التصعيد داخل سورية كجبهة في صراع معقد.

المزيد -

روسيا والصياغة السورية -

   نوعية المواجهة بين موسكو ومجلس الأمن ستتبدل بشكل أو بآخر، فالولايات المتحدة وفرنسا تم تزويدهم اليوم بـ"مشروعية" مختلفة من خلال "المبادرة العربية"، وهي وإن كانت شكلا مشابها للخطة الخليجية في اليمن، لكنها في المقابل ظهرت وفق آلية سياسية مختلفة تماما، وهو ما استدعى الذهاب بها لمجلس الأمن، وهو ما يعني أن النقاشات والمشاورات تجاوزت مسألة العقوبات إلى البحث عن "إلزام" سورية بتسوية، وبالتالي فإن روسيا لن تستطيع التوقف عند حدود "العقوبات الدولية" أو التدخل الخارجي"، لأنها أمام ظرف مختلف.

المزيد -

الجامعة.. أزمة التعامل مع سورية -

    عمليا فإن كل عمليات البحث داخل الأزمة السورية كانت تحمل "العوامل الداخلية"، ولكن إلى أي مدى يمكن الحديث عن تحولات داخلية لا تطال كل البنية الإقليمية؟! على العموم فإن البحث مع أطراف المعارضة على الطريقة التي سارت بها الجامعة العربية لم يكن يحمل معه ملامح داخلية فقط، رغم أن كل البنود التي قدمتها الجامعة متعلقة بالتحول الداخلي فكيف يمكن فهم هذا المسار؟!

المزيد -

سورية بعد المبادرة الجديدة -

   ليس هناك زمن فاصل أو قطعي حتى ولو كان الأمر متعلقا بالحدث السوري الذي يملك مفاجآت على المستوى الإقليمي وليس على المستوى الداخلي، لكن المبادرة التي تم إطلاقها تحاول تشكيل مثل هذا الزمن ولو على الصعيد الدولي، فكل التصريحات الخجولة التي تمت خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم والأمين العام للجامعة العربي نبيل العربي، لكن الفحوى النهائية موجودة أساسا في حالة القطع المبرمة ما بين بنود المبادرة والزمن السياسي السوري مهما اختلفنا في تفسيره.

المزيد -

الأمني والسياسي في سورية -

   المأزق الأساسي الذي رسمه الإعلام منذ بداية الحدث السوري كان في الحديث عن "الحل الأمني"، وذلك في مقابل البحث عن الموضوع السياسي أو ربما الحل الذي بقي مفقودا طوال الأشهر الماضية، فمسألة الفصل ما بين الأمرين جاءت في الزمن الحرج ووسط مقاربات لا يمكن الابتعاد عنها بعد أن سقطت بنغازي بيد "الثوار" وتم فرض حظر جوي على ليبيا أدى في النهاية لسقوط نظام معمر القذافي.

المزيد -

المشكلة ليست في قطر -

    اقتراح القوات العربية في سورية ربما يشكل بحد ذاته أزمة حلول سياسية، فالمسألة مرتبطة أساسا بمجموعة الإجراءات التي تقدمها قطر تحديدا ثم نجد أنها تولد مأزقا مختلفا عن سابقة، وهو ما حدث أساسا في مسألة المراقبين، حيث انتقلت الأزمة من الإطار السوري إلى مساحة التعامل الإقليمي، لأن وجود المراقبين على ما يبدو كان "حزمة" تعامل وليس إجراءا ضمن المبادرة العربية.

المزيد -

مفرقعات سياسية -

   والملاحظ أيضا عن تعبير "الحرب الأهلية" لم يعد مجرد تصريح يخرج بعد قراءة سياسية، فهو يعبر أيضا عن نسق سياسي كامل مسؤول بالأساس عن تسهيل مهام هذه الحرب، فنحن سمعنا مثل هذا المصطلح من "صقور" السياسة التي تريد أسقاط النظام في سورية، لكنها في نفس الوقت تقوم بأمرين أساسيين:

المزيد -

الخطاب الرئاسي والهامش السياسي -

    خلال الأسابيع القادمة سيكون هناك سيل من التحليلات أو المواقف، فإذا كان الجانب الرسمي من هذا الموضوع يظهر بشكل مباشر فإن "الخطاب المعارض" ربما سيرسم خارطة خاصة به لأن الخطاب أعاد رسم العلاقة مع المعارضة ليس فقط بناء على الرسم السياسي الذي ظهر في بداية الحدث، بل أيضا نتيجة خط التطور للأزمة وطريقة دخول العوامل المختلفة عليها.

المزيد -

[الاول] [السابق]    [9] [10] [11] [12] [13] [14] [15] [16] [17] [18]    [التالي] [الاخير]
 
الرئيسية - الإفتتاحية - الحدث - إقتصاد - دراسات - مساحة أنثى - اليوم السوري - الضفة الأخرى - المعادلة الصعبة
 
Programing & Support by WM
Copyright © 2003-2018 United Websites Network Of ulworld
s